عندك مشكلة..تفضل مع دكتوره دبدوبــ،،ــهـ (اخر مشاركة : البريء - عددالردود : 161 - عددالزوار : 34343 )           »          اشتقت لحصن عمان (اخر مشاركة : البريء - عددالردود : 5 - عددالزوار : 2051 )           »          سجل دخولك وخروجك بالاستغفار (اخر مشاركة : البريء - عددالردود : 62 - عددالزوار : 10628 )           »          ســجـل حـضــورك بالصـلاة علـى النبي (اخر مشاركة : البريء - عددالردود : 54 - عددالزوار : 5490 )           »          سجل دخولك للقسم العام بـحـكـمـتـك لهذا اليوم (اخر مشاركة : البريء - عددالردود : 606 - عددالزوار : 58783 )           »          [ رَسَائِل ..إلَى مَا لانِهَايَة..] ! (اخر مشاركة : البريء - عددالردود : 693 - عددالزوار : 57599 )           »          دعونا نـ ـلون جدراننـ ـا بضجيج أقـ ـلامنــا (اخر مشاركة : البريء - عددالردود : 2068 - عددالزوار : 112016 )           »          " الــــــــــراجي " لا تفسر كلماتي فهي مجرد حروف مركبه فقط *_ * (اخر مشاركة : البريء - عددالردود : 825 - عددالزوار : 117464 )           »          اكتشاف توأم للكرة الأرضية يمكن الانتقال إليه مستقبلا! (اخر مشاركة : البريء - عددالردود : 9 - عددالزوار : 6707 )           »          واجب التعزية (اخر مشاركة : البريء - عددالردود : 0 - عددالزوار : 528 )           »         
 

تيبو تيب ..

 
قديم 02-04-2012   #1
 
الصورة الرمزية طيف الأمل







مؤهلاتك بالحصن
  عدد نقاط تميزك بالحصن : 27465
  المستوى : طيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصف
طيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصف
  
عدد زياراتك للحصن:
عدد المرفقات :
  الحالة :طيف الأمل غير متصل
 

 

!.. رسائلي ..!
 

عاند الدنيا الرديئه وابتسم ان بعد الليل فجرا يرتسم لا تقل حظي رديء انما قل هذا ما قدر الله وما فعل


 

من مواضيعي

الاوسمة

افتراضي تيبو تيب ..

 

أسطورة تيبو تيب

حقق "تيبو تيب" شهرة تقترب من الأسطورة التي سارت وسرت خارقة حدود القارات واللغات والثقافات. توفرت لهذه الشخصية الأسطورية عوامل معينة صنعت رواجها وانتشارها. ولعل أهم هذه العوامل هو العامل التاريخي، فقد جاء حمد بن محمد بن جمعة بن رجب المرجبي، وهذا هو الاسم الحقيقي لتلك الشخصية، في عصر الكشوفات الجغرافية. وكما هو معروف توجهت العقول في تلك الفترة إلى محاولة فهم جغرافية العالم وتاريخه. وكان من بين أبرز الأسئلة التي طرحت نفسها بقوة هو التساؤل عن مصادر نهر النيل وعن كنه القارة السمراء. ذلك النهر الذي قامت عليه إحدى الحضارات البشرية وهي الحضارة الفرعونية كما يشير إلى ذلك أبو التاريخ هيرودوتس الذي يقول: "لا يستطيع أحد أن يعطي الخبر اليقين عن مصادر نهر النيل. إنه يأتي من هناك".(1)

و ظلت (هناك) لغزا محيرا كما بقيت المعرفة الكاملة لذلك النهر أمرا مفقودا يثير التساؤلات العديدة لدى الباحثين والمغامرين الذين لا يقفون عند حد. وقد أسهم تيبو تيب بشكل فعال في تذليل الطريق الموصلة للإجابة على ذلك التساؤل فقام بإرشاد المستكشفين الغربيين من أمثال سبيك (Speke) ولفنجستون (Livingstone) وكاميرون (Cameron) وستانلي (Stanley) .

و قد توالت الكشوفات الجغرافية في القرن التاسع عشر، ففي سنة 1859 - وكما يشير المغيري - اكتشف برتون وسبيك بحيرة تانجانيقا وفي السنة نفسها انفرد الثاني باكتشاف بحيرة فيكتوريا نينانزا، وفي سنة 1988 اكتشف ستانلي بحيرة البرت نيانزا والبرت ادورد. وقبل ذلك توص ل الاسكتلندي مفجوبارك إلى منابع السنغال سنة (1805).(2)



 

طيف الأمل غير متصل   رد مع اقتباس
 
 

 
قديم 02-04-2012   #2
 
الصورة الرمزية طيف الأمل







مؤهلاتك بالحصن
  عدد نقاط تميزك بالحصن : 27465
  المستوى : طيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصف
طيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصفطيف الأمل عبقريتك فاقت الوصف
  
عدد زياراتك للحصن:
عدد المرفقات :
  الحالة :طيف الأمل غير متصل
 

 

!.. رسائلي ..!
 

عاند الدنيا الرديئه وابتسم ان بعد الليل فجرا يرتسم لا تقل حظي رديء انما قل هذا ما قدر الله وما فعل


 

من مواضيعي

الاوسمة

افتراضي

 

التعريف بتيو تيب: كتابة المستحيل

هو حمد بن محمد بن جمعة بن رجب بن محمد بن سعيد المرجبي واحد من أشهر التجار العمانيين في شرق أفريقيا في مطلع القرن التاسع عشر. ويرد اسمه الأول في المصادر العربية(18) "حميد" بينما يرد في المصادر الأجنبية "حمد".(19) والمرجح لدينا هو "حمد" وذلك بالاستناد إلى رسالة كتبها بنفسه وذكر الاسم "حمد".(20) كذلك نجد برود وستانلي يرسمانه هكذا Hamed فالحاء مفتوحة و"حميد« حاؤه مضمومة. ولا يمكن أن يعتبر ذلك عدم دقة من المستفرقين (على نمط المستشرقين) الألماني والإنجليزي فالأول كان معاصرا له وبينهما معرفة وثيقة وقد ألف كتابا في إنصافه والرد على المغرضين عليه من أمثال ستانلي. أما الثاني فهو عالم لغوي وواضع لقاموس سواحلي - إنجليزي ومن الصعوبة أن يفوته أمر كهذا. ولعله من المهم هنا الإشارة إلى أنه من أساسيات التخصص الأكاديمي في اللغة السواحلية عند أوائل المستفرقين الأوروبيين هو إجادة اللغة العربية.

واستعمال البعض لاسم "حميد" يمكن أن يفهم في السياق اللغوي وأن هذه الصيغة هي مصغر لـ"حمد"، وقد تكون ألصقت بالمترجم له في صغره وشاعت بين سكان زنجبار ومن بينهم اللمكي. ثم أنه لما كبر صار يقدم نفسه بالصيغة المكبرة وهي "حمد"، وهكذا عرفه المستفرقون ونزلاء زنجبار. والواقع أنه في عمان كانت تشيع ثلاثة أسماء تنتمي إلى جذر لغوي واحد هي حمد - حميد - حمدان. وقد يستخدم الفرد الواحد اسمين اثنين، أحدهما للخطاب الشفوي، حميد أو حمدان والآخر للخطاب الكتابي، حمد.

و الأرجح أنه ولد في قرية تسمى كوارارا (Kawarara) في زنجبار عام 1840. نشأ بزنجبار وبها تلقى تعليما دينيا . وكان عليه أن يتم حفظ القرآن غير أنه لم يفلح في ذلك لدى معلمه الأول. وباءت جهود الأسرة بالفشل عندما نقل إلى معلم ثان لتحقيق ذلك الهدف. ويبدو أن ذكاء الطفل كان من ذلك النوع من الذكاء العملي الميال للحركة وليس من النوع الذي ينسجم مع السكون وعدم الحركة.

بدأ في التجارة في فترة مبكرة من حياته لم يتعد فيها الثانية عشرة من عمره. واقترض اثني عشر ريالا اشترى بها ملحا سافر به إلى دار السلام وإلى المناطق التي لا تبعد كثيرا .(21) وكما يظهر من سيرته فقد بدأت خطواته الجادة في عالم التجارة عندما جعله والده على رأس قافلة تجارية خاصة به.(22) ثم ما لبثت مهاراته التجارية أن نشطت وأخذ يقوم بتجارته الخاصة مخضعا الزعماء الزنوج لسطوته، فقد عرف أن قافلة التجارة لا تسير إلا بحراسة مشددة وقيادة فذة.

تاجر في العاج بشكل أساسي وفي الخرز والشبه ومختلف البضائع. ومن مصادر دخله المهمة هي العقود التي كان بموجبها يوفر العمالة للشركات الأوروبية المشتغلة بإنشاء البنى الأساسية في القارة الأفريقية،(23) ويؤمن الحماية للمستكشفين والمنصرين الأوروبيين. وقد أفادته صلاته القوية ببعض القبائل الأفريقية مما ساعد على نجاح تجارته وتقوية نفوذه حتى أن كثيرا من المستكشفين الأوروبيين للقارة الأفريقية نعموا بالحماية التي وفرها لهم واثبتوا ذلك في مراسلاتهم للجمعيات التي ينتمون إليها.(24)

أصيب في أخريات حياته بمرض الاستسقاء ثم عوفي منه. وتضاءل الأمل في أن يحقق تيبو تيب أمنيتين عزيزتين على نفسه هما السفر إلى أوروبا ومشاهدة المدنية التي تتمتع بها وكذلك زيارة البيت الحرام بمكة المكرمة لأداء فريضة الحج.(25) وينقل لنا اللمكي اللحظات الأخيرة في حياته فيقول:

".. ولكن صحته بقيت ضعيفة فاشتد به الألم حتى كانت الساعة الخامسة من ليلة الأربعاء العاشر من ربيع الأول (14 يونيو) قبضه الله إليه. وما شاع الخبر حتى توافدت الجموع إلى منزله وفي مقدمتهم قنصل جنرال امريكا "وفيس" قنصلها [هكذا] وتتابعت الجموع وسار في جنازته اناس كثيرون. وفي الصباح جاء قنصل جنرال الإنجليز وقنصل الألمان وغيرهما من معتمدي الدول والتجار الأجانب وأعيان العرب والهنود والزنوج لتعزية أهله. ونقل البرق خبر وفاته إلى العالم المتمدن فأتت جرائده مملوءة بالكلام عن سيرته".(26)

و قد نعاه القنصل الألماني برود قائلا:

"توفي تيبو تيب في زنجبار بالملاريا في 13 يونيو عام 1905. ومات وايزمان (Wissman) في اليوم التالي، أما ستانلي (Stanley) فقد مات قبلها بعام واحد. وعليه ففي فترة قصيرة من الزمن طوى الموت ثلاثة من أبرز الرجال العارفين بأسرار القارة المظلمة".(27)

عاش تيبو تيب حياة مليئة بالمغامرة والتحدي والارتحال. وقد عاش انتصارات وهزائم بالشكل الحرفي لهاتين الكلمتين، مخلفا في كل مكان حل به إما أصدقاء يذكرونه فيشكرونه وإما أعداء يتربصون به الدوائر. فقد كان ملء الأسماع والأبصار. ومهما يكن من أمر فإن تيبوتيب يعتبر بلا شك حلقة من حلقات الوجود العماني في شرق أفريقيا. والتعرف عليه هو دليل على المعرفة الواعية بذلك الوجود ببعديه المضيء والمعتم دون فرح بالأول ودون مواربة للثاني.
يشير رزق إلى أن تلك الحركة الاستكشافية النشيطة ما كان لها أن تتم لولا جهود الجنود المجهولين من العرب الذين يمثل تيبو تيب واسطة العقد بينهم.(3) وتحت حمايته تمكن لفنجستون وستانلي من إكمال مهمتهما الشاقة والوصول إلى الطرف الشمالي لبحيرة تانجانيقا.(4)

ومن العوامل التي شحذت بريق هذا الأسطورة هي المؤهلات القيادية أو ما يسمى بالكاريزما في شخصية تيبو تيب. فقد برزت سمات القيادة لديه منذ بداية حياته العملية التي بدأت وهو لا يزال صبيا لم يجاوز الثانية عشرة. ومن ذلك أنه عندما وجد أباه بعد افتراق طويل بينهما، حيث أن الوالد ترك ولده في زنجبار وتوجه إلى البر الأفريقي للتجارة، أراد الوالد أن يرسل الولد في أول مهمة تجارية في أدغال أفريقيا الشرسة. وأن تكون البضاعة تحت إمرة أحد التجار الخبراء من ساحل مريما. فما كان من الولد تيبو تيب إلا أن رفض ذلك بشدة مفضلا العودة من حيث أتى من زنجبار من أن يخرج في تجارة أبيه وغيره مسؤولا عنها ويصبح هو في وضع التابع.(5) وفي ذلك ما يدل على نزعة القيادة عنده وعلى روحه المغامرة.

و في فترة لاحقة ترسخ نفوذ تيبو تيب في البر الأفريقي، وبدأ بالقضاء على الحكام الزنوج أو التحكم المطلق بهم عزلا وتثبيتا وذلك بغرض توطيد تجارته بالسيطرة المطلقة على مصادر العاج، خاصة ، وتأمين طرق تلك التجارة. والأمثلة هنا أكثر من أن تحصى وهي مبثوثة في ثنايا هذه السيرة التي هي في أغلبها حديث صريح عن ذلك.

و كمثال على روح المغامرة والتحدي التي يتمتع بها تيبو تيب يمكن أن نتعرض للصراع العنيف الذي دار بينه وبين زعيم زنجي ع رف ببطشه وغدره وهو السامو.(6) فقد نصحه من معه من العارفين بالمنطقة بعدم الذهاب إلى السامو فشخصيته لا تؤتمن، وهو يخدع التجار ببريق العاج ثم ينقض عليهم. وقد قتل الكثير من العرب والزنوج بهذه الطريقة. لم يستمع تيبو تيب إلى ما قيل له. وفي طريقه وجد أحد المسنين العمانيين واسمه عمر بن سعيد الشقصي الذي أكد له ذلك، وأنه نفسه تعرض للمصير ذاته منذ أعوام وقد ق تل من معه من العمانيين، وما نجا منهم إلا من كان سعيد الحظ وفر ملتجئا برؤساء المناطق المجاورة. ويستمر تيبو تيب في طريقه ويدخل في صراع مرير مع السامو يسقط فيه العديد من المحاربين من الطرفين، وتحاك له المكيدة تلو المكيدة بطريقة مثيرة جدا وقريبة من الخرافة مما توجد تفاصيله في هذه السيرة. وينتهي الأمر بالقضاء المبرم على السامو وذيوع خبر انتصار تيبو تيب عليه في مجاهل القارة الأفريقية، فيضيف ذلك أهمية كبيرة له، وتنحني له كثير من الرؤوس، وتترسخ حوله أسطورة الزعيم الذي لا يقهره شيء.

وروح التحدي والبطش هذه هي التي جعلت الزنوج يطلقون على المرجبي عدة ألقاب وأولها هو كينجوجوا (Kingugwa) ومعناه الضبع الأرقش(7)، وتيبو تيب (Tipu Tip)،(8) وهو محاكاة صوتية لصوت إطلاق البندقية أو لر ف- ة في عينه(9). كما لقب بلقب ثالث وهو مكانجوانزارا (Mkangwanzara) أي الذي لا يرهب أحدا ، ربما يخاف المجاعة ولكن بالتأكيد لا يخشى الحرب.(10)

أما الأوروبيون - وهم المستفيد الأول من تيبو تيب في التعر ف على مجاهل أفريقيا ودراستها دراسة علمية أولا ، ثم في تثبيت وجودهم السياسي ثانيا - فقد كانوا مأسورين بشخصيته وقيادته. فقد كان مثلا ممتازا للنبيل العربي الذي يظهر رقيا مميزا في حديثه ومظهره. ومن ذلك الوصف الذي أثبته ستانلي إذ يقول عنه:

"ملابسه ناصعة البياض وعمامته جديدة وحول وسطه حزام مرصع وفيه خنجر من فضة، ومظهره العام دل على أنه السيد العربي الذي يعيش في رغد من العيش".(11)

فبعد التقدم الصناعي الكبير في أوروبا كان البحث على أشده عن أراض جديدة توفر المواد الخام التي تحتاجها آلة الإنتاج الضخمةوقال عنه وايتلي، أحد أبرز المهتمين باللغة السواحلية، في مقدمته للترجمة الإنجليزية لهذه السيرة:

"كان تيبو تيب رجلا مشهورا وله دور بارز في توسيع التجارة العربية في تانجانيقا والكونجو الأمر الذي يمنحه أهمية تاريخية. كما تمثل سيرته أهم سيرة ذاتية عرفت في اللغة السواحلية".

وفي الفترة نفسها التي توطد فيها نفوذ تيبو تيب داخل القارة الأفريقية انتقل الاهتمام الأوروبي بهذه القارة إلى مرحلة جديدة. انتقل من مرحلة المعاهدات ذات الصبغة التجارية والتي بدأت في فترة حكم السيد سعيد بن سلطان (1792-1838) إلى أطماع سياسية للسيطرة المباشرة على الأرض والبشر.(12) وقد تزيت هذه الأطماع السياسية بمسوح يهدف ظاهرها إلى بث المدنية وسط الزنوج المتوحشين وإلى إشاعة الحرية والقضاء على تجارة الرقيق، أما باطنها وحقيقة أمرها فهي تهدف إلى استلاب الأرض والسيطرة على مقدرات هذه القارة من المعادن في باطنها ومختلف الخيرات من زراعة وسياحة وغير ذلك من على ظهرها.

، وتفتح في الوقت ذاته أسواقا جديدة لتلك المنتجات الصناعية. بالإضافة إلى ذلك تزايد عدد السكان تزايدا مذهلا نتيجة للتطور المعاشي والرعاية الصحية، وتزايد معه البحث عن أراض بكر تستوعب هذا الكم المتزايد من البشر وتلك الطموحات الكبيرة في الكسب الوفير والسريع. ولعل ما ذكر هو من أهم الأسباب التي أدت إلى توسع الدول الأوروبية وامتداد نفوذها وراء القارة الأوروبية ليصبح بعضها إمبراطورية لا تغيب عنها الشمس، إشارة إلى اتساع رقعتها.

إنه الامتداد ذاته الذي ولد في فترة سابقة دول العالم الجديد المتمثلة في أمريكا وأستراليا. أصبحت أفريقيا الآن محط الأنظار والأطماع. وتزايد التمثيل التجاري والرسمي للدول الأوربية في زنجبار. ويشير المؤرخ العماني المغيري الذي عاصر تلك الفترة إلى مؤتمر بروكسل سنة 1876 الذي اجتمعت فيه الأمم الأوروبية بقصد التباحث في نتائج الكشوفات العلمية وفي الطرق الناجعة لمساعدة الأمم الأفريقية، وإنقاذها من "عبادة الشجر والحجر، ومنعها من أكل البشر" كما يعبر عنه المغيري في صياغة تختزل المفارقة بين المخفي والمعلن.(13) غير أن هذه الأهداف النبيلة ما لبثت أن تحولت إلى أطماع سياسية مكشوفة لاحتلال الأرض والسيطرة على مقدراتها. وجاءت نتائج هذا المؤتمر مؤكدة للهدف الثاني فأسست الجمعية الأفريقية الدولية التي تهدف إلى تقسيم ما يسميه المغيري بـ"الغنيمة الباردة" بين بلجيكا وبريطانيا وفرنسا ومنع الشقاق بينهم عليها.(14)

في السياق نفسه يأتي استغلال الأوروبيين لشخصية تيبو تيب ومعرفته بالبر الأفريقي وزعامته له. ونجد أحد المستكشفين الأوروبيين، والذين قدم لهم تيبو تيب خدمات جليلة في كشف مجاهل أفريقيا، وهو ستانلي يعود ثانية إلى زنجبار ويطلب المساعدة من تيبو تيب لتأسيس الوجود البلجيكي في قلب القارة الأفريقية. فقد جعله ملك البلجيك ليوبيد مهندسا لما سيسمى فيما بعد "دولة الكونغو الحرة" والتابعة للملك البلجيكي. ويقبل تيبو تيب هذا الدور، الذي سيبقى وصمة عار تلاحقه، ليس جهلا منه بالنتائج وإنما إدراكا لمدى التحكم الذي وصل إليه الأوروبيون مما لا يجعل أي مجال لرأي آخر. فالطرق جميعها مسدودة وقد ي قبل منه اجتهاده وقبوله بالأمر الواقع.

وفي هذه السيرة يذكر تيبو تيب التردد الذي أبداه عندما عرض عليه ستانلي الأمر أول مرة بحضرة القنصل البريطاني للضغط عليه.(15) وكيف د فع لتوقيع اتفاق لم ينصفه أي بند من بنوده. فحتى الراتب الشهري الذي قرروه له مقابل أن يكون واليا للبلجيك هو ثلاثون جنيها وهو مبلغ زهيد جدا لتاجر وزعيم في حجم تيبو تيب. وإن دل ذلك على شيء فإنه يدل على مدى التحكم الأوروبي على العرب آنذاك وغطرسته في استغلال نفوذه.

و ينقل تيبو تيب هذا الأمر إلى سلطانه السيد برغش بن سعيد الذي كان أكثر إدراكا منه لأبعاد الأطماع الأوروبية، والذي كان قد تحدث إليه في ما يشبه الخطبة المؤثرة عن حجم الكارثة مؤكدا أن سابقيه من السلاطين استراحوا بموتهم إذ لم يسمعوا بهذا الأمر. ثم نصحه بقبول العرض ولو أعطوه عشرة جنيهات فقط.

وقد نجح تيبو تيب في تأسيس وتوطيد النفوذ البلجيكي فيما يعرف بمنطقة الكونغو، من خلال تأسيس مدن متفرقة ورفع العلم البلجيكي عليها، ومن خلال استمالة الزعماء العرب والزنوج لهذا الدولة، وفرض العشور - حسب تيبو تيب - أو الضرائب على تجارة العاج.(16) وقد نجح في هذا المهمة بشكل مذهل جعلت الأوروبيين يكتبون عنه ويهتمون بسيرته عرفانا بما قدم لهم. وهو أمر آخر كفل له شهرة بعد موته.(17)

و تقدم هذه السيرة شخصية طموحة حفرت طريقها بأظافرها وبدأت من مرحلة الصفر وعاشت حياة مليئة بالأحداث ومليئة بتحدي المجهول. هي أسطورة لإنسان عادي من أسرة ضعيفة غاب معيلها وتكالبت عليها الظروف. غير أن تيبو تيب يتحدى كل ذلك وينجح بشكل كبير لدرجة تجعله قادرا على التعامل وأحيانا التفاوض مع حكومات عربية وغربية التي تقدر حجم النفوذ الذي يتمتع به هذا الرجل في داخل البر الأفريقي.


للفائدة ..

لله دره من درة ثمينة في سماء المجد..

تمنيت أن يتعرف اطفال عمان هلى هذا المغامر .. ولو بمسلسلة طفولية ( كرتون )

 

طيف الأمل غير متصل   رد مع اقتباس
 
 

 
قديم 03-04-2012   #3
 
الصورة الرمزية ميشو الإتحادية

♥Jeddah in my heart









مؤهلاتك بالحصن
  عدد نقاط تميزك بالحصن : 37654
  المستوى : ميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصفميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصفميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصفميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصف
ميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصفميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصفميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصفميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصفميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصفميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصفميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصفميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصفميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصفميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصفميشو الإتحادية عبقريتك فاقت الوصف
  
عدد زياراتك للحصن:
عدد المرفقات :
  الحالة :ميشو الإتحادية غير متصل
 

 

!.. رسائلي ..!
 

إذآ صعبـﮧ أحڷآمڪ ,, ڷآ ٺقۉڷ مڛٺحيڷ ..!


 

من مواضيعي

الاوسمة

افتراضي

 

معلومات قيمة يا طيف ..

مشكووووووورة

*

 


ميشو الإتحادية غير متصل   رد مع اقتباس
 
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التغطية الإعلامية لدوري عمان موبايل 2009 / 2010 أبو خالد البرج الرياضي 45 03-05-2010 12:50 PM
بثلاثية في مرمى نادي عمان ظفار يقترب من نهائي الكأس COMANDER البرج الرياضي 2 10-11-2009 11:25 AM
ظفار يتخطى أمواج صور ويبعده عن الكأس برباعية نظيفة COMANDER البرج الرياضي 4 01-10-2009 04:13 PM
السياحة في الفضاء.. مخاطر وأموال ... COMANDER برج السفر والسياحة 6 12-10-2008 02:56 PM
رد: ¬°•| وربي بتدمع •° عيونكـ °• بحب(ن) عنه ما تدري |•°¬ orient برج الهواتف النقالة وملحقاتها 10 30-03-2008 04:21 PM


الساعة الآن 05:17 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. , Designed & TranZ By Almuhajir
لا تتحمل منتديات حصن عمان ولا إدارتها أية مسؤولية عن أي موضوع يطرح فيها

a.d - i.s.s.w